الأربعاء، 28 يوليو، 2010

ذكــــــــــــريات حــــــــــب

مستلقية علي فراش الأفكار
ملقية رأسها علي وسائد الذكري
تتنهد تسترجع الأشواق
غارقة بتأمل الفكرة
******
من رأسها خرجت الصورة تلو الآخري
تتأمل.....تتذكر
وخلف كل صورة
كتب وقت الذكري
أبيات شعر وغزل ...وحب لا يتبدد
*****
وهدايااااه ....رصت ...وفي القلب حفظت
فالدمية في  يوم مولدها
والقلب في عيد الحب
فالدمية تشبهها
والقلب مازال يؤرقها
******
وصورا التقطاها
للبحر ....للشمس .....للحب
وتلك صورتها
التقطها هو
والحب يملؤها
وهذه صورة لهم سويا
التقطها طفل الزهور
علي النيل
داعيا لهم بعدم الفرقة
و....هذة
هذة صورة لتصميم ثوب زفاف
كانا اختاراه للعرس
واليوم اصبح ذكري
*****
شـــــــــذي كان اسم ابنتهم
ومحمـــــد الولد البكر
قد كونا اسرة بالحب وللحب
*****
واليوم قد صارت لغيره
برضاها او غصبا عنها
فالأهل او المال  قد فصلا
بين الحب والقدر
*****
قاومت
او لم تقاوم
فقد تحدد الأجل
****
والآن وبعد سنين
مازالت
تشتـــــــــــــــــــــــــــــــاق
لإسمه

*****
الي كل من افترقا بسبب الأهل والمال
اهدي كلماتي وان لم تكن قد عبرت عما بداخلي من ثورة

رحاب صالح

الأربعاء، 14 يوليو، 2010

وشــــــــــــــــــــــــــــــوش

وش حلو......وش بشوش
وش منور..... وش غشوش
وش يحبك.....وش يغشك
وش معاك بألف وشوش
*****
وش حنون ....وش خجول
وش مأطأط......وش مظأطط
وش طفولي مليان بالطين
*****
وش لابس نضارة....سودة
بس الاسود ....جوه ف قلبه
مش ع الوش يبان ويطل
*****
وش حزين.....بس جميل
حزنه ف قلبه ...بيكتم شكوته ...ويمنع آنته ...عشان اللي حواليه
*****
وش تشوفه يقولك بحبك
بس بيخدع ...وانت يا عيني ...اكيد موهوم
*****
وش يحبك
وتلاقي فرحته ...طلة مع ضحكته
مالية القلب وجوه العين
*****
وش يريحك بطيبته وحنيته
لكن ....يغلبك من كتر قسوته
*****
وش صاحبك .....الي مش صاحبك
وبيقول انه صاحبك.....وهو بيستنزفك بكل شكل ولون
*****
وش حبيبك ...اللي يغنيلك ...ودايما يديلك
وش بيحبك ...مش بيغشك
*****
وشوش وشوش وشوش...
تقابلها ف دنيتك ...لكن يا ريتك تكون فهمتها

رحاب

الجمعة، 9 يوليو، 2010

وهكذا تحولت رشا إلي... أم زياد

وأخيرا وبعد معاناة تسع شهور وكأني أنا اللي كنت حامبل مش رشا أختي جاء الاستاذ زياد وشرف حضرته الساعة واحدة ونص بالليل بعد تعب دام اكتر من ثلاث ساعات وانتظار مرير وخوف وقلق ورعب مني يمكن أكتر من أمه وابوه كمان ....
رشا أختي دي الدلوعة التانية ف البيت بعدي طبعا وف العلية كلها زي ما تقولوا كدة حرف الراء ده كله كدة بنات دلوعات وخصوصا اللي اسمهم رحاب ورشا
المهم اني بجد كنت خايفة ومرعوبة وخصوصا لما عرفت انها عملية مش ولادة طبيعية ....وبقيت كل شوية ادخل دماغي للدكتورة "مني " واقولها قبل ما تعمل العملية أنا خايفة أووووي ....تقولي تكونيش انت اللي هتولدي يا بنتي دا اللي هتولد ساكتة وانت عاملة ازمة
وبعد معاناتي طبعا لاني انا اللي روحت معاها انا واختي الكبيرة وقلنا نريح ماما شوية ....كل شوية ابص لأختي بقلق وحاسة اني هعيط بس امسك نفسي واقول يا بنت انت شطورة خليكي راجل واجمدي كدة
ووقفت شوية في البلكونة اتفرج ع الناس ف الشارع وبعد شوية لقيت اختي بتقولي سمعتي صوت النونة ...؟
ولقيت الممرضة جايبة لنا بيبي صغنتوت عمال يقول واااااااء وااااااااااء واااااء
اختي اخدته منها وانا عماله ابص له وانا خايفة ومبسوطة وفرحانة ومش عارفة اعمل اية ...وبعدين لقيتني بعمل زي العيال الصغيرين واتنطط واقولها والنبي عايزة اشيله شوية هاتي اما اشوفه والنبي والنبي
الله حلو الاحساس ده ...اما لو كنت ام كان احساسي هيبقي اية...؟
يعيط اقوله هس هس شششششش يا حرام شايفة بياكل صوابعه اكيد جعان يا عيني والله جعان طيب هنعمله اية دلوقت ...؟ الدكتورة بصت لي وقالت " انت جاية منين يا بنتي ...؟ جعان اية وياكل اية ......ما تروحي احسن تجيبيله كباب وكفته وتأكلية .."
والله فكرة ....هههههههه .....المهم اني فضلت طول الليل اهشك ف الاخ زياد وهو وااااااء واااااء ورشا اختي تقول اهيء اهيء تعبانة حراااااام عليكم اعطوني منوم هموت من الوجع ده ....
ف الاخر وبعد معاناه الليل طلع النهار بنوره الجميل وزياد نايم ورشا بقت تمام التمام وبتبص له وتقولي اخيرا
اااااااااه كان يوم صعب صعب جدا جدا
وبعدين قبل ما ننزل من العيادة بقول للدكتورة "مني " هو مينفعش اتجوز وايبقي عندي ولاد من غير ما اولد واتعب كدة ...؟
قالتلي اه مممكن ما انا حاسة انك من بلاد الواق الواق ....شوفي ممكن تشتريلك عيلين م السوق وانت مروحة البيت بس ابقي شوفيلهم اب كمان م السوق .......اممممممم ...فعلا انا جاية من بلاد واق الواق
بقول لرشا يا رشروشة جيتي واحدة رجعتي اتنين ....يااااة بقيتي ام يا رشا ....لقيت اختي بتقول مسمهاش رشا اسمها ام زياد يا بنتي ...دي بقت ام خلاص اسم رشا ده مبقاش لايق عليها .....
هااااااااااااووووم ....معلش اصل منمتش من يومين اسيبكم بقي واروح أ نام .....سلام
رحاب صالح