الخميس، 29 مارس، 2012

أحبك.....ولكن....أحبه

 أحــــــبك
نعم أحــــبك
ولكني أحــــــبه أكثر
أراك مصدوما
أراك مندهشا
أراك غير مصدق لكلماتي
ولكني أكررها أحبك ولكني أحبه أكثر مما أحبك
فهو ليس مثلك
فأنت  تحبني حقا
 ولكنه يحبني أكثر
أنت لا تعطيني فرصة
وهو يعطيني فرص أكثر
أنت  لا تعطيني وقتا
وهو يعنيني كل الوقت
أنت دائما مسافر
وهو دائما معي
أنت  لا تستوعب غضبي ولا تصبر علي
وهو الصبر ذاته
أنت تخطيء
وهو أبدا ما أخطأ
انت لا تغفر لي أي خطأ مهما كان صغير
وهو يغفر كل خطاياي
صغيرة وكبيرة
أنت أنت ....أنا أنا
وهو كل شيء
وأنا لا شيء....
إحساسي بأني فشلت  يقتلني
إحساسي بأني  مظلومة يقتلني
إحساسي بأني ظالمة يقتلني
وأنت ...................؟
وأماهو ....فيغفر....  ويرحم ....ولا يظلم أبدا
أحببت دوما أن أعرف من يقربني منه أكثر ....
ولكني دوما وجدت عكس ما أريد
أحــــبك ...
ولكني أحب الله أكثر
عفوا....
ما عدت أستطيع .............


الجمعة، 9 مارس، 2012

زهر البرتقال





في كل عام
وفي نفس الوقت
أري زهرات البرتقال تدعوني لآلقاك
وعلي شذي عطرها  يجمعنا لقاء
في كل عام
يحملني حنيني لآشجار البرتقال  لآشتم رائحة لقاءنا
وأحلم بالعودة
في كل عام
كنت تجلس هناك تنتظرني
تحمل لي الشوق
تحمل لي الحب
تحمل لي الامل  بلقاء آت
في كل عام
كنا نجلس  نغزل الحلم بالامل
وما كنا نعرف للفراق طريق
في كل عام
كان يجمعنا لقاء علي شذي عطر
وما كان يفرقنا ظلام أو غروب
في كل عام
كنا نلتقي  في شروق يومنا
وما كنا نفترق وقت الغروب
في كل عام
كنت احمل ازهار البرتقال للقياك
استنشق عطرها  وأنا ألقاك
والآن
أنظر لأشجار البرتقال
لا أري فيها زهرات
لا أشم عطرها
أتسائل ....
هل لغيابك سبب
أم أن صقيع الشتاء
أصاب الزهر فما عاد يبغي الخروج للحياة