الأحد، 30 أبريل، 2017

أسافر ...


أسافر..
اسافر ...فأحمل معي ذاكرة ممزقة بأشلاء حب 
قلب مثقل ...ثقل حقيبة سفر كبيرة غير مرتبة 
علي مقعد في محطة قطار أنتظر 
أتأمل وجوه الراحلون والمنتظرون 
لا أحد يودعني 
ولا أحد ينتظرني 
أداعب طفل علي كتف أمه يبتسم لي 
وطفلة تنظر لشيكولاتة ألوكها بغير اهتمام 
فأعطيها لها .....فتلتهمها بحب  
أسافر ...
فتلتهمني المسافات والوقت 
فتمر السنين 
ولا يمر الوجع 
ولا ننسي الألم 
فالوجع باق ...مادامت الأرض باقية 
والذكري لا تموت ...
تبتعد ....وتغيب طوال اليوم 
لتعود في موعد السفر لتطل بعينها ...ها أنا 
أسافر ...
أسافر ...ويظل مقعدي كما هو 
بجوار نافذة تمر منها الأيام 
وأنا ساكنة 
لا أريد أن أمر من الدائرة 
أسافر ....
فيقتلني الحنين 
لعطر مر بجانبي 
ذهب ...
وبقي أثره 
لا يزول 
 

هناك تعليقان (2):

  1. تحياااتي رحاب
    سلمت أناملك

    ردحذف
  2. قد تقابلى مسافر آخر وتتبادلوا الجكايات واصلى السفر

    ردحذف

يا بخت من يقدر يقول واللي ف ضميره يطلعه, يا بخت من يقدر يفضفض بالكلام وكل واحد يسمعه....الله يرحمك يا صلاح جاهين