الأربعاء، 1 ديسمبر، 2010

مجرد مهمة....باقي القصة

مضي شهر علي تعارفها ولقائها به أول مرة وها هي ذا تذهب للقاءه مندهشة لماذ يلح في لقائها هكذا فقد كان معا بالامس , تري ماذا حدث ليطلب لقاءها اليوم ....؟؟!!
********                           ******************   
بدا مترددا وهو يتحدث " مني ......أنا أريد أن ...وصمت
 أنت ماذا..؟ قلها ....قلها  بالله عليك...قالت في نفسها وحاولت أن تحثه علي الاعتراف بهدوء " هه  ..ماذا .."
قال بسرعة وكأنه يريد أن يتخلص من عبء " أنا أحبك وأريد أن أتزوجك ...ولكني لا أعرف شيء عنك ...دائما ما تتهربين ...كل ما أعرفه أنك ناشطة سياسية  ومدونة ...حتي اسمك بالكامل لا أعرفه ...ولا أعرف أين تعيشين ...
ردت عليه " وأنا أيضا لا أعرف عنك شيء , غير ما قلته أنت , ولا أدري إن كان حقيقي أم لا , لعلك تكذب علي ...وأنا أكره الكذب ....
شرب كوب العصير دفه واحدة ثم قال " ماذا تعنين ...؟ "
شربت العصير في هدوء وقالت " من الجائز جدا أن كل ما قلته لي كذب , فهذا ما يحدث دوما في عالم الانترنت , أسماء وهمية ثم تعليقات وابداء اهتمام واعجاب ثم
طلب صداقة وبعدها طلب لقاء ثم إقرار بالحب ثم ...
وصمتت وهي تنظر له نظرة غريبة ....
قال " ثم ..ماذا ...
مطت شفتيها بسخرية " يتضح أن كلا الطرفين يكذب علي الآخر ويريد فقط مجرد علاقة , أو ......
قال "أو ماذا ...؟ "
نظرت له وهي تضيق عينيها " أو يكون من أمن الدولة وبيستدرجها ...
وصمتت ...وصمت هو أيضا ......ثم..
كح بإفتعال وهو يقول " صدقيني ..أنا أحببتك بالفعل ...و...
قاطعته" تحبني ...ولكن هل أنت صادق فعلا ..؟
وقامت من مقعدها وأكملت " سأنتظرك حتي تقرر أن تقول لي الحقيقة فعلا ..وهل أنت صادق في حبك لي ...أم ....
***********                   ***********
" لماذا أغلقت جهاز التصنت ...؟ هل أحببتها حقا ...؟ هذه مجرد مهمة ...."
**********
" من سيقوم بأول مهمة لنا ...؟"
" أنا ....فأنا أريد أن أنتقم ... "
*******                     *******
في الكافتريا
" مني ....لقد أحببتك حقا ..بصدق ...ولكن "
" ولكن ماذا ...؟"
********                 ************
" أدهم أنت ضابط كفء ولقد أثبت جدارتك في كل المهام الي كلفت بها , ونحن أخترناك لهذه المهة لآنك أنت من ألقي بالقبض علي مجموعة الشباب علي الفيس بوك المناهضين للنظام , والمثيرين للشغب السياسي , هذه المرة شباب مثيري الشغب ولكن مدونين , بالتأكيد هم يعرفون بعضهم البعض ولكن نحن لا نعرفهم , نريدك أن تندس بينهم وتتعرف بهم وتحاول استراج بعض منهم لمعرفة الباقين والقبض عليهم ....اتبع اي طريقة تشاء , المهم أن نعتقلهم ونستريح منهم , لآن حتي قفل مدوناتهم لا يفيد بشيء ...."
**********                   **********
" هذه هي الحقيقة ..أنت كنت مجرد مهمة , فقط لإستدراجك لمعرفة باقي المدونين وإعتقالكم ....ولكني أحببتك حقا ....ثم كنت اغلق جهاز التصنت كل مرة عندما نتناقش في السياسة حتي لا أورطك و....
قالت ودموعها تنهمر في صمت من الصدمة " وماذا ....هل تريد أن أصدق حقا أنك فقعلت هذا ..؟ أو أنك أحببتي حقا ...أنت ...أنت وغد ...
ثم أخذت حقيبتها وجرت من أمامه خارج الكافتريا , وجري هو وراءها  يناديها " مني .....مني .....
كانت تجري بسرعة , وإلتفتت لتراه يجري ورائها  فلم تري السيارة القادمة والتي صدمتها بقوة ....
صرخ وهو يراها تقع علي الأرض ووجهها ملوث بالدماء " مني........."
كان بينهم حوالي خمسة أمتار قطعهم بسرعة وأزاح الناس التي تجمعت بسرعة حولها  وجلس بجانبها يحمل رأسها الملوث بالدماء , وخرج سائق السيارة وقال " آسف حقا , ولكنها هي المخطئة و...
قاطعه " أعرف أعرف ..."
قال السائق " ضعها في سيارتي وهيا بنا لأقرب مستشفي "
حملها ووضعها في السيارة بصعوبة وجلس بجانبها وانطلق السائق ثم ....
أظلم كل شيء حوله , ولم يعد يشعر بشيء ......
**********                       *************
" برافوا يا مني .....أول مهمة لك ونجحت فيها بتقدير ممتاز ...."
قالت مني بقلق " ولكن ماذا ستفعلون بأدهم ..أقصد ضابط الشرطة
وظهر الخوف بعينيها " هل ستقتلونه ...؟
" مني ...؟ إنت حبتيه ...؟"
قالت كأنها تنفي تهمه عنها " كلا ...لا أحبه ولكن فقط أسأل ..."
رد عليها بهدوء " لا ...لن نقتله ...وهل نحن نريد فسادا في الارض ...بل نحن نريد العدل ....فقط سنفعل له شيء أخر .."
تساءلت " مثل ...؟"
قال " غسيل مخ ..."
**************                      ************
وقفت " مي " عند قبر أختها وأخذت تتحدث إليها ...
" مني .....صحيح أنا كنت أصغرك بخمس سنوات ولم أكن أفهم في السياسة شيء , ولكن منذ رحلت تعلمت كل شيء , تمنيت أن أنتقم لك ممن أذوك لقولك رأيك في ما يحدث في بلدنا من تجاوزات ...وها أنا الآن أوفي بوعدي لك  بمواصلة مسيرتك وتدوينك ونشاطك السياسي بل وبإسمك أيضا ....
اليوم إنتقمت لك من نفس الشخص الذي تسبب في موتك منذ ثلاث سنوات , وسأظل أنتقم  ممن يقيدون حريتنا .....


مجرد فانتازيا ...قصة خيالية ...لشيء ما بداخلي ...رحاب صالح

هناك 50 تعليقًا:

  1. ولو اني مش فهمت بعض الحاجات

    بس القصه جميله

    انما عندي سؤال

    هو الي بيكتب في السياسه في المدونات بياخدوه ولا ايه ؟؟؟؟؟؟؟

    ردحذف
  2. رحاب :
    فيه نقاط غامضة ، لكن الفكرة جميلة
    والعرض رائع ..
    عجبتني فكرة إكمال المسيرة وإن كل فرد له من يتابع المسيرة من بعده ..
    //
    تحياتي لكِ وتقبلي ردي ، على فكرة كالعادة الأخطاء الإملائية اللي كلنا بنقع فيها ..

    ردحذف
  3. مش معقول بجد

    انا مستغربه ازاي قدرتي يا رحاب تربطي كل الافكار دي مره واحده

    يعني ادهم وقتله لمني

    ومي وانتقامها لمني

    ومهمه ادهم ومهمه مي اخت منى

    بجد عجبتني طريقتك اوي بالرغم اني مش هخبي عليكي انا تهت في نص القصه

    وقلت هو مين بيكلم مين

    بس في النهايه كل الامور اتضحت عندي

    بجد قصه جميله اوي

    مشكوره يا رحاب وفي انتظار قصه اخرى

    ردحذف
  4. جميلة اوى يا رحاب وغير متوقعة بصراحة


    استمرى فى كتابة القصص اللى من النوعية دى

    فانتى متميزة فيها

    تحية ليكى

    ردحذف
  5. برغم ان فيه مناطق مش مفهومة و مش ببقى عارفه مين بيقول لمين بس بشكل عام فهمت المضمون

    اخترتى نهاية تراجيدية ماساوية جدا برغم ان الجزء الاول من القصة واقعى و دى طريقة لاستدراج مدونيين و كتاب على النت و حصلت مع كذا حد

    و فيه طريقة تانية و هى ان المخفيين اعداء الشعب بتوع امن نظام الاحتلال بيبعتوا على البريد الالكترونى دعوات مجانية لمسرحيات تبع وزارة الثقافة و بيحددوا اليوم و الساعه و بيطلبوا الحضور قبلها بنص ساعه مع طبع رسالتهم و ده بيبقى كمين...كان فيه مسرحية لرغده اسمها شهرزاد و استخدموها فى ده من تلت اربع سنين و هكذا

    عشان كده قلتلك ان التعارف على النت و انها راحت تقابله اساسا كان اكبر غلط

    ردحذف
  6. الله ...........بجد ادهم صبري إيه بس؟ انتي احلى يا رحاب ...بس قوليلي هما بيلموا المدونيين بجد؟ ههههههههههههه

    تسلم ايدك

    ردحذف
  7. روعه يارحاب بس مافهمتش الجزء بتاع منى وهم بيسألوها إنتى حبتيه وهل هى ماتت ومى دى مين

    ردحذف
  8. :-/

    بعيدًا عن القصة: كيف حالك ؟ وحال بلطيم ؟
    أعتذر على تقصيري في السؤال

    سلامي لكِ ولكل زوارك الكرام

    ردحذف
  9. في جزء من القصة تخيلت يسرى في فيلم معالي الوزير وهي تكلم احمد زكي عن موقف مشابه
    لااعرف ان كنت تذكرين المشهد

    ردحذف
  10. جميلة القصة وفكرتها عجبتنى
    متبعاكى يا رحاب وفى انتظار متابعتك

    ردحذف
  11. انا فهمتها
    حلوة اوى بس كنت عاوزة اعرف هيحصل ايه مع الظابط بعد كده
    بجد حلوة اوووووووى
    اكتبى قصص تانى طريقتك حلوة اوى وبتعملى دمج بين احداث كتير

    ردحذف
  12. عدت للقراءة مجددا القصة جميلة لكن هناك مناطق فيها تخبط لا نعود نعرف من بتكلم تتداخل الشخصيات لكن بالمجمل أعجبتني جدا الفكرة واجتذبتني لاعود لاقرأها مجددا
    دمت بكل الود عزيزتي

    ردحذف
  13. حبيبة قلبي المبدعه رحاب الصالح

    بجد القصه فيها ذكاء عالي جدااااااااا
    وحبكه ولكـــــــــن

    فى المنتصف يتوه القارئ نوعا ما

    بالنسبه للفكرة رائعه ..

    انا عن نفسي بصراحه مابحبش السيايه ولا التعرض لها بأى نوع لكن لى رأي الخاص وبعض كتاباتى فهناك اشياء تجبرك عن التحدث عنها

    انا اتناول المشكلات الاخرى من خلال نظره اراها

    بالنسبه للانتقام مي من ادهم وقفت هنا لحظات
    اعجبني بل ابهرني ذكاء فكرتك
    بينما هذه النقطه تخلو من الرحمه

    ماعرفش
    بس بصراحه ابدعتِ
    كوني بخير ياعمرى

    ردحذف
  14. جميله أوي و فيها عنصر غموض و تشويق ونهايتها فاقت كل وصف
    تحياتي لك و لقلمك المبدع

    ردحذف
  15. قرأت القصة كلها ..
    أعجبني جدا اسلوب سردك
    سلس وبسيط ..

    قصة ملئية بالأحداث وكنتي
    متميزة في ربطها بحرفية ..
    أعجبتني النهاية التي اوضحت
    الكثر من الغموض في وسط الأحداث

    القصة ككل جميلة

    ومدونتك راقت لي
    أسمحي ليه بمتابعتها

    تحياتي
    و دمتي بخير

    ردحذف
  16. اخترتي نهاية مكنتش تجي على بالي خاااااااااااالص

    ما شاء الله ... بجد نهاية محبوكة كويييس اوي

    وغريبة برضو

    بس القصة بتتركنا ... بدون تعليق !

    ردحذف
  17. هى غامضه بالنسبة لى
    لكن فكرتنى بادهم صبرى ومنى توفيق
    وانا كنت زمان مدمنة للسلسه الرائعه ده
    يااااا وحشتنى ايام ما كنت اجرى بسرعه اخر يوم امتحان علشان اجيب كل الاعداد اللى فاتتنى ايام الدراسه
    رجعتى لى ذكريات حلوة جدا
    دمتى بخير

    ردحذف
  18. ماشاء الله

    فكره جميلة مكتوبه بحبكه رائعه

    موهبتك ظاهرة جدا يارحاب
    ربنا يوفقك ويبارك لك في موهبتك

    اول زياره ومش هتكون الاخيره باذن الله

    اسلوبك عجبني جدا
    ياريت تستمري وماتكسليش
    :))

    ردحذف
  19. عرضك للفكرة ممتاز
    ربنا ينتقم من كل من قيد الحريات..

    وبالمناسبة كان لى مقال بعنوان صناعة الحرية
    من هنا

    تحياتى لشخصك الكريم

    ردحذف
  20. sweet angel
    اهلا بأول زيارة ...
    بس المفروض انك كنت قريتي الجزء الاول منها وبعدين انا حبيتها تكون غامضة ...لكن لو قريتها تاني هتفهميها
    هههههه بالنسبة لسؤالك تقريبا ده صحيح انا حاسة انهم عملوا جهاز دلوقتي اسمة جهاز مكافحة المدونات
    سعدت بالزيارة

    ردحذف
  21. IMSA
    اسلام ازيك وازي محمد..
    اعتقد اننا لما اتكلمنا علي الياهو عرفت خبايا كل القصة ..
    تحياتي ودمت بخير بس والنبي بلاش فيران وصراصير والباع ده اللي بيمشي ع الحيطة

    ردحذف
  22. Dr/ walaa salah
    حلو اووي انك فهمتي كل ده وبجد بحييك علي قوة ملاحظتك ...
    وانا قصدت التوهان ده ف نص القصة وكنت كتبت كلمات اخري بس حسيتها هتكون مفهومة للقاريء ومش هتعمله مفاجأة في نهاية القصة
    عشان كدة سيبت بعض نقاط غامضة..
    ميرسي لكلامك بجد ومنوراني دايما

    ردحذف
  23. Ms Venus
    تصدقي اني برغم حبي للقصص البوليسة الا اني دي اول مرة اكمل فيها قصة بوليسية ..؟ يعني كل مرة كنت اكتب قصة بوليسية اسيبها ف النص ومكملهاش ...انا ميالة اكتر للقصص الاجتماعية والرومانسية
    متشكرة بجد لكلامك
    وانت الاحسن والله

    ردحذف
  24. Tears
    انا الصراحة كنت قلقانة من رأيك انت بالخصوص واله خصوصا اني بلاقيك مطلعة علي كل حاجة وعارفة كل حاجة وفاهمة كل شيء تقريبا عشان كدة تعليقك المرة اللي فاتت خلاني اغير احداث كتيرة بس كلامك وقتها افادني فعلا
    وانا عارفة ان كلامك ده صحيح بس انا حبيت اني ابين ان بالمثل هنعاملهم بس احنا الاحسن منهم برضه
    دمت بخير

    ردحذف
  25. كلمات من نور
    اه اه ...خلوني اتغر ف نفسي بجد وكدة يعني ...هيفضل ادهم صبري هو بجد البطل اللي كلنا عشقناه واتمنينا انه يكون حقيقي وانننا نكون زيه ...بس للأسف ان جهاز الشرطة والمخابرات دلوقت بقي شيء سيء سيء سيء
    اه تقريبا هنتلم كلنا كدة ف المعتقل قريب واحنا منعرفش بعض واهو منها نتعرف علي بعض هناك...هههه

    ردحذف
  26. مروه صابر
    المدونة الجديدة وصحفية المستقبل وجارتي العزيزة ...ابقي تعاليلي البيت نتكلم احسن يا مروة

    ردحذف
  27. خواطر شابة
    اعتقد انك بتقصدي المشهد بتاع المطعم ..صح والا انا غلطانة...؟
    بس علي فكرة انا مفكرتش فيه خالص والله ساعتها وكمان علي فكرة انا بكره اني الاقي حاجة انا عملتها مشابهه لحاجة عشان انا بحب الاختلاف وبتمني اني اكون مختلفة ولي اسلوبي الخاص ...بس انا فاهمة قصدك..

    ردحذف
  28. أحمد شريف
    ازيك انت واخبارك اية..؟
    الحمد لله بخير
    وشكرا علي السؤال
    عارفة احنا كلنا احيانا بنكون مشغولين
    ولا يهمك

    ردحذف
  29. هبة فاروق
    ميرسي يا جميلة علي ذوقك
    وانا لسة حالا جاية من مدونتك

    ردحذف
  30. Noha Saleh
    والله يا نهي انا كتبتها باكتر من شكل لغاية ما استقريت علي النهاية دي ...
    ومشكلتي فعلا اني حابة اكتبها بشكل تاني بس اطول وتفاصيل اكتر بس اكيد مش حاليا عشان مشغولة ...وبعدين محتاجة افهم اكتر لاني عمري ما كنت ف تنظيم سياسي عشان اعرف تفكيرهم ازاي وممكن يعملوا اية ف الظابط ...عشان كدة خليت النهاية مفتوحة
    دمت بكل خير عزيزتي

    ردحذف
  31. خواطر شابة
    هي فعلا زي ما انت قلت ...
    بس لو قريتيها تاني هتفهميها اكتر
    دمت بكل خير عزيزتي

    ردحذف
  32. اسماء عبدالعزيز
    شكرا يا اسماء علي مجاملتك
    بس والله انا احيانا بتوه فعلا في نهاية القصة ..ازاي انهيها...لاني احيانا بكون ناوية علي نهاية معينة والاقيني نهيت نهاية تانية خالص ..عشان انت لما الفكرة بتكون في دماغك غير لما تكتبيها والتفاصيل والكلام بيفرق معاك ..طبعا انت فاهمة لانك كاتبة متميزة...دمت بكل خير

    ردحذف
  33. شيرين سامي
    شكرا يا جميل وبحد انا حاولت علي قدر ما استطيع ان اجعلها نهاية غير متوقعة لاني لا احب التنميط او التشابة او النهايات المتوقعة
    دمت بخير

    ردحذف
  34. Samoura
    يا هلا يا هلا بالزائرين لأول مرة
    طبعا ده يشرفني ويسعدني متابعتك
    واتمني لا تنقطع الزيارةو ومتشكرة جدا لكل هذا المديح ولكني مازلت في بداية الطريق واتمني ان يوفقني الله ويوفقكم جميعا للخير

    ردحذف
  35. قطرة وفا
    الحمد لله انها عجبتك
    وانا فعلا تركت فيها بعض الاشياء غامضة لكن لمن يقرأ القصص البوليسية سيفهمها وانت لو قرأتيها مرة اخري ستفهمين ما غمض ...
    تحياتي

    ردحذف
  36. Wise
    والله انا كنت مقطعة نفسي من العياط عشان ادهم ومني ونور الدين ....يااااة كانت يام بجد لذيذة ..ولغاية الان بقرأها ...لكن مش بنفس الحماس بتاع الطفولة ....
    اقرأي القصة مرة اخري واقرأي الجزء الاول منهاوانت هتفهمي
    تحياتي

    ردحذف
  37. شمس النهار
    يا هلا بالشمس المنورة
    ربنا يخليك وميرسي خالص علي كلامك
    انت اخجلتيني بجد
    ان شاء الله مش هكسل بس برضه مش هكتب اي كلام وخلاص
    دمت بخير

    ردحذف
  38. Dr Ibrahim
    منور ف اول زيارتك لمدونتي المتواضعة
    وان شاء الله اشوف المقال
    دمت بكل خير

    ردحذف
  39. حلوه الفكره بتاعت القصه ان زي ما هما بيخططوا عشان يكتموا اي صوت حي في المقابل في ناس بتفكر تظهر صوتها باي طريقه بس كان قصده ايه بالظبط بغسيل المخ ماينفعش نرد على الغلط بغلط بس اقدر اقولك من جوه قلبي
    بالتوفيق والى الامام

    ردحذف
  40. فقط أريد أن أقول ما هو بلوق العظيم الذي وصلنا اليه! لقد كنت في جميع أنحاء لعدد لا بأس به من الوقت ، لكنه قرر في النهاية إلى إظهار تقديري لعملكم! ممتاز ، وتجعلها قادرة على الاستمرار!

    ردحذف
  41. برافو يارحاب بجد برافو سيناريو رائع مفاجأت كثيرة
    لكن ما فهمتش قصدة ايه بغسيل المخ
    وفجأتينى بشخصية مى امال مين منى
    حاسس ان المفروض يكون لها اى مقدمة فى الاول
    عموما دمتى مبدعة وسلمت يداكى

    ردحذف
  42. هههههههههه كل دي مفاجأت حرام عليكي نخرج من واحدة نقع في التانية بس والله جميلة اوووووي اوووي أبدعتي

    ردحذف
  43. eng_semsem
    غسيل مخ ....غسيل مخ
    انا اقصد بيها انهم يفهموه الحقيقة ...
    شكرا لكلامك وزيارتك ومعلش انا عارفة اني مقصرة ف الزيارة

    ردحذف
  44. غير معرف
    انا فعلا مفهمتش من الكلام اي حاجة.... اللي انت كتبته...بجد

    ردحذف
  45. محمد حجاز
    امممممممممم لاء انت بجد كتاباتك ممتازة وبلاش تقول اني بتواضع ...انا بحاول اني اكون انا ....وانا لسة في البداية برضه ...
    شكرا لكلامك وغسيل مخ زي ما انا قلت في التعليق اللي فات يعني هيفهموه الحقيقة ...بس ..يعني في ناس كتير فاهمة غلط....انت فاكر الفليم الرائع للفتي الاسمر احمد زكي ...البريء ...حاجة زي دي ....دمت بكل خير

    ردحذف
  46. Tarkieb
    بس اية رأيك ...؟
    مفاجات ولا اروع ...
    قصة بوليسية بقي وكدة يعني ....هههه
    نورتني ....بجد

    ردحذف
  47. ياكسووووووووفي ياحوبة

    أنا أخر واحدة بتعلق
    بعد مكنت عارفه أول واحده إنها نزلت
    :))))))

    بس إنتي عرفتي رأي على الياهو ^^

    هي أحداثها مش متوقعه خالص خالص بجد ..
    في مناطق توهتني بس مش مشكله كبيرة ^^

    بجد أنا توقعت كذه نهايه لما قرت الجزء الأول بس عمري ماتوفعت إلل إنتي كتبتيه ده
    بجد ماشاء الله عليكي
    كاتبة قصص متمكنه
    عقبال الروايه ياااااااارب
    ^_^

    ردحذف
  48. غيوووووووووووووووودة
    حبيبتي
    انت عارفة ان كمية التعليقات متهمنيش في شيء ....انا المهم عندي فعلا ان يكون التعليق مفيد وبدون مجاملة ...وفي ناس كتير بتابعني وبقولي رأيها علي الايميل ...
    بس انت صديقتي العسولة وطبعا يهمني رأيك
    ...وش مكسوف كدة خالص....
    بلاش الكلام د
    ه انت بتخجليني بجد
    وحشاني مووووت ويارب اشوفك قريب

    ردحذف
  49. أنا آسف إني جاي متأخر قوي كده بعد ما الناس مشيت!!!

    المهم.. سبحان الله كل ما اقرأ لحد قصة، غالبا معظم الناس يشكروا ويبدوا إعجابهم، وأنا اللي أقعد أنقد... يمكن لأني باكتب القصة وعارف أركانها وفنياتها...!
    الغريب إني المرة دي وجدت معظم الناس نقدت موضوع الغموض في منتصف القصة... لكن بصدق كانت بالنسبة لي واضحة تماما.. وعجبني المنحى الجديد والمفاجئ للأحداث.. وبالذات النهاية غير المتوقعة (بموت في النهايات القوية.. هي اللي بتحفظ الطعم الأخير للقصة في فمي!!)

    تحياتي أختي الكريمة... ومعذرة مرة أخرى على التأخير.

    ردحذف
  50. ماجد القاضي

    اولا انت تشرف في اي وقت والله ...وده يسعدني جدا
    بالنسبة لكلامك بجد اسعدني جدا وخاصة انه من شخص بيفهم في اركان القصة وفنياتها وسعيدة جدا انها مكنتش غامضة بالنسبة لك وانها عجبتك وان المنحني اللي اخدته القصة والمفاجأة كانت حلوة بالنسبة لك
    بجد سعدة بده كله
    تحياتي ومنورني دايما

    ردحذف

يا بخت من يقدر يقول واللي ف ضميره يطلعه, يا بخت من يقدر يفضفض بالكلام وكل واحد يسمعه....الله يرحمك يا صلاح جاهين